ماذا يمكن أن يتعلمه الرجال من السيدات في كرة القدم؟


لا تطيلوا التفكير في هزيمة لاعبات فريق الساحرة المستديرة كرة القدم التايلاندي أمام فريق الولايات المتحدة الامريكية (13-0)، وهي أكبر خسارة لفريق في تاريخ كأس العالم للسيدات، بل فكروا في شيء آخر وهو أنه لم تبقى أي لاعبة سمحت لإحباطها بالذهاب للخارج عن السيطرة.

في الواقع، ارتكبت لاعبات الفريق التايلندي خمسة أخطاء، وهو العدد نفسه من الأخطاء التي ارتكبها الفريق الخصم، وهو ايضاً ثاني أدنى عدد من الأخطاء المرتكبة في المنافسة.

القدرة البدنية
من المستبعد للغاية أن يحدث ذلك في كرة قدم الرجال؛ حيث تكون مواضيع مثل الانضباط مسألة شائكة ومثيرة للقلق؛ ففي كأس العالم 2018 كان "ألطف" فريق هو فريق دولة ألمانيا، الذي ارتكب 29 غير دقيق في ثلاثة مباريات.

مثلما أن ماتشات مسابقة كأس العالم للسيدات تمتاز ايضا برفع عدد أدنى من البطاقات الصفراء والحمراء، ويظهر أن ذلك لم يتأثر كثيرا بحقيقة أن بطولة دوري السيدات يضم ​​عددا أقل من الفرق المشاركة (24)، مضاهاة بكأس قدم الرجال (32 فريقا).

ففي عام 2015، وصل عدد البطاقات إلى ما مجموعه 115 بطاقة صفراء وبطاقتان حمراوتان، وهذا لا يعني مستوى أقل من اللعب الخشن، بل يشير أيضاً إلى مستوى متدني في معارضة الحكام.

وفي الاتحاد الروسي 2018، تلقى اللاعبون الرجال 219 بطاقة صفراء، وأربع بطاقات حمراء. كما وصل عدد الأخطاء في مدد المجموعات إلى 27 في اللعبة الواحدة.

لا يقدم الاتحاد الدولي لرياضة كرة القدم نفس التفاصيل الإحصائية لكأس العالم لكرة قدم النساء، ولكن تبدو المباريات الفردية أن الفائزين في آخر بطولات للرجال والسيدات (الجمهورية الفرنسية والولايات المتحدة الامريكية) ارتكبوا عددا متماثلا من الأخطاء في سبع ماتشات في كأس العالم (93 و 88).

ما يظهر مختلفاً بين فرق الرجال وفرق السيدات هو عدد المرات التي يرتمي بها اللاعبون على الأرض.

إذ توصلت دراسة أجرتها جامعة ويك فورست عام 2011 إلى أن الرجال بدوا أكثر عرضة من اللاعبات للتظاهر بالإصابات نحو الاحتكاك بلاعبين آخرين.

وعندما يتعلق الشأن بالإصابات الفعلية، والتي يظهر فيها نزيف بوضوح أو يستبدل فيها اللاعبون بغضون خمس دقائق، فتبين أن الحوادث كانت أقل بنسبة 8% من نكبات الرجال.

ووصلت هذه النسبة بين السيدات إلى 14% إلى حد ما.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق