في بناء المطورين لسنة 2015 أعلنت شركة مايكروسوفت عن مشروع أستوريا والذي يهدف لجلب تطبيقات الأندرويد لنظام ويندوز 10 موبايل ثم ولسببٍ ما ألغت مايكروسوفت الفكرة .
لذا طالب بعض المستخدمين الشركة في موقعها بإعادة النظر في المشروع كتعويض عن المال المدفوع على تلك الهواتف لكن مدير برامج الشركة وعلى رأسها مشارك ويندوز براندون ليبلانك صرّح على موقع التدوين المصغر تويتر قائلا : " نحن لن نجلب تطبيقات الأندرويد للويندوز 10 موبايل " .
قد تظن أن هذا الرد قاسٍ لكن الأكثر قساوة هو ردود أحد مهندسي الشركة على المستخدمين الذين طالبوا بعودة المشروع بردود متشابهة دون قراءة حتى ما طالب به المستخدمون .




من وجهة نظري أن ترضخ مايكروسوفت لشركة جوجل وتوفر تطبيقات الأندرويد على الويندوز 10 موبايل فهذا يعتبر بالنسبة لشركة برمجيات كمايكروسوفت ولكن من جهة المستخدمين فهذا أقصى شيء يتمنونه من الشركة ونحن كمستخدمين لم يتبقى لنا سوى خيار تثبيت نظام أندرويد على هواتف لوميا كمحاكي على الأقل كي نستغل بعض من موارد أجهزتنا .
ملاحظة : سبب تأخرنا في نشر طريقة تثبيت نظام على بعض هواتف لوميا هو أنني اجرب على هاتف لوميا 525 لكنه تعطل فلم تفلح معه طريقتنا لتفليش ولا أداة Windows Devices Recovery Tool وإليكم صورة لما حدث مع الهاتف :
قد يقول بعضكم ترجموا لنا الطريقة على الأقل ، لا يا أعزائي فنحن نريد الحفاظ على مصداقيتنا كموقع وسيكون من العيب نشر طريقةً غير مجربة أو مضمونة وفوق كل ذلك إتفق غالبية المتابعون على التجربة ثم نشر الطريقة .

طالع أيضا :
توضيحات بشأن طريقة تثبيت نظام الأندرويد على بعض هواتف لوميا .
تفليش هواتف لوميا بطريقة جديدة وحصرية بدون أداة Windows Device Recovery Tool .

المصدر
0 تعليقات على " مايكروسوفت تقتل آخر أمل للويندوز فون "

جميع الحقوق محفوظة ل WinDroid