بعد إعلان أسوس وإتش بي عن دخولهما عالم الحواسيب الهجينة العاملة بمعالجات ARM قالت مايكروسوفت أن مثل هاته الحواسيب ستُشحن مدمجة مع نظام ويندوز 10 إس الذي لا يمنحك تثبيت أي شيء إلا من المتجر .
تحاول مايكروسوفت من خلال هاته الحركة جذب المزيد من المستخدمين من أجل تبني نظامها خصوصا الطلاب مع أسعار تنافسية ولتفادي تثبيت برامج غير متناسقة برمجيا مع النظام .




ومع ذلك توفر الشركة ترقية مجانية لويندوز 10 برو حتى 30 سبتمبر 2018 مستغلة كسل بعض المستخدمين لتحديث عموما ومن وجهة أفضل البقاء على ويندوز 10 إس على أن أقوم بالترقية إذا كنت استخدم الحاسب للعمل أو لدراسة لأنني حتى قمت بترقية فإن معالجا من كوالكوم لا يقدم نفس الأداء الذي تتوقعه حتى معالج من إنتل إي 3 وقد ثبت ذلك معمليا في إختبارات الأداء ويمكنكم رؤيتها من هنا .
0 تعليقات على " الحواسيب التي بمعالجات ARM ستكون مدمجة مع ويندوز 10 إس "

جميع الحقوق محفوظة ل WinDroid